Elmgd Site for all
أهلاً و مرحباً بك معنا فى elmgd site المنتدى التربوى

Elmgd Site for all

منتدى تربوى , تعليمى
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أهمية الدوافع في التعلم المدرسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد أبو المجد
Admin
avatar

عدد المساهمات : 67
نقاط : 206
تاريخ التسجيل : 24/03/2011
العمر : 48
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: أهمية الدوافع في التعلم المدرسي   الأحد مايو 22, 2011 9:19 pm

محمد أبو المجد


أهمية الدوافع في التعلم المدرسي:


Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow 

إن أفضل المواقف التعليمية هي التي تعمل على تكوين دوافع عند المتعلمين حيث تعمل هذه الدوافع على إثارة الطلاب لعملية التعلم ، وتنتج تعلمًا أفضل.
فوجود الدافع عند الفرد شيء أساس في عملية التعلم لا يمكن أن يتم التعلم بدونه.
فلا تعلم بدون دافع ولا تعلم بدون هدف،وتطبيقاً لهذا الأساس يجب على المعلم أن يعمل على استثارة دوافع المتعلمين بان يوفر لهم في الدروس المختلفة خبرات تثير دوافعهم الحالية وتشبع حاجاتهم ورغباتهم.
فطبيعة عمل المعلم هي تهيئة مواقف التعلم المثيرة بالدوافع الكثيرة وكذلك يعمل على نمو ميول ودوافع المتعلمين والتي تساعد في تكوين شخصياتهم وإكسابهم المعارف والمهارات والاتجاهات المناسبة.
ففي عملية التعلم تهمنا الدوافع المكتسبة لا الفطرية؛ وذلك لأن الدوافع المكتسبة هي نتيجة تعامل الفرد مع البيئة التي يعيش فيها ومع المجتمع ، إذ أنه من المعلوم أن الدوافع تكتسب نتيجة التفاعل وليست موجودة عند الفرد منذ ولادته.

الدافعية العامة للتعلم المدرسي :
Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow 

إن توفير مواقف سوية لدى التلاميذ نحو التعلم المدرسي بوجه عام يعد أمراً جوهرياً في إيجاد الرغبة في التعلم والتحصيل لديهم ومن أبرز العوامل المساعدة في ذلك ما يلي :

* أولا: اهتمام المعلم بحاجات التلاميذ العقلية والنفسية لأن هذا الاهتمام يمثل دافعاً فاعلا         للتعلم ويؤدي إلى حدوث التعلم بصورة مناسبة،ومن أهم حاجات التلاميذ ما يلي :------------------------
أ- الحاجات العقلية و أبرزها ما يلي :-------
Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow 

1- الحاجة إلى الإثارة وتظهر في رغبة الطالب واندفاعه للتعرف على أشياء وأحداث غير مألوفة.
2- الحاجة للعب بالأشياء ومعالجتها وإجراء تغييرات عليها.
3- الحاجة إلى التحصيل وتظهر في رغبة الطالب في تأدية الواجبات المطلوبة منه وبذل قصارى جهده في مذاكرة دروسه في الاستعداد للاختبارات.
ب- الحاجات النفسية والاجتماعية وأبرزها ما يلي :
1- الحاجة إلى الانتماء وتظهر فيما يريده الطالب من اهتمام بالعلاقات الإنسانية.
2- الحاجة إلى الاستقلال وتظهر في رغبة الطالب في أن يكون ذاتا مستقلة لها أغراضها ولها الحق أن تتصرف وفقاً لهذه الأغراض.
3- الحاجة إلى السيطرة وتظهر في رغبة الطالب في التأثير على الآخرين وإخضاعهم لإرادته.
4- الحاجة إلى العدوان وتكمن في لجوء الطالب إلى استخدام القوة في تعامله مع الآخرين.
5- الحاجة إلى التمجيد وتظهر في رغبة الطالب في مدح الآخرين له والثناء عليه وفي اعترافهم بذكائه ونباهته وتفوقه.
6- الحاجة إلى المساعدة وتظهر في اعتماد الطالب على الآخرين في تحقيق متطلباته.

إن الحاجات السابقة وغيرها تشكل مصدراً مهماً للمعلم ومن واجبه أن يراعي إثارتها ويعمل على إشباعها في الحدود التي تتفق مع مصلحة الطلاب وتشجع تعلمهم.
كما ينبغي أن يضع في اعتباره أن هذه الحاجات لا تكون واحدة عند كل الطلاب ولكنها تتفاوت بتفاوت استعداداتهم وقدراتهم وميولهم وتبعاً لتفاوت مستويات أسرهم الاقتصادية والثقافية.وعلى المعلم أن يوفر الجو الصافي المشجع الذي يشعر فيه الطالب بأنه مقبول وله كيانه وكذلك استخدام وسائل المدح والثواب والعقاب.

* ثانياً:اتخاذ المجتمع مواقف سوية من المدرسة كمؤسسة تربوية ويتجلى ذلك في تجنب نقد المدرسة من جانب الراشدين في الأسرة والمجتمع أمام التلاميذ.

* ثالثاً:توفير جو علمي مفعم بالأمن والحرية سواء في بيئة المدرسة أو في الصف ويكون ذلك من خلال احترام الطالب وتقبل أفكاره دون سخرية أو تهكم وعدم إيقاع العقاب البدني عليه.


* رابعًا:إتاحة فرص النجاح أمام التلاميذ ويكون ذلك من خلال مراعاة استعدادهم للتعلم أثناء تخطيط النشاطات التعليمية وبتقدير إنجازات التلميذ في ضوء إمكاناته وليس بالمقارنة مع أقرانه ومن الثابت أن النجاح يدفع إلى مزيد من النجاح.


· خامسًا:توفير ظروف مادية في غرفة الصف تشجع على التعلم مثل تنظيم مقاعد التلاميذ على نحو يساعدهم على الإسهام الفاعل في النشاطات التعليمية والإكثار من المثيرات الحسية الوظيفية.

أساليب استخدام الدافعية في زيادة التعلم الصفي:

تشتمل مهمة توفير الدافعية للتعلم أربعة جوانب هي:----

* أولا: إثارة اهتمام الطلاب بموضوع الدرس في بداية الحصة وحصر انتباههم فيه ومن أكثر الطرق في تحقيق ذلك ما يلي :
Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven 
1- توضيح أهمية تحقيق الأهداف التعليمية ويكون ذلك من خلال ذكر المعلم النتائج المباشرة والبعيدة لتحقيق الأهداف أو من خلال مطالبة الطلاب بذكر الفوائد التي يتوقعون الحصول عليها من خلال تحقيق الأهداف.
2 -إثارة حب الاستطلاع عند الطلاب من خلال تقديم مادة تعليمية جديدة أو مناقشة أسئلة ومشكلات مستعصية لدى الطلاب.
3 - الاستثارة الصادمة وهي التي تترك أثراً صادمًا في نفوس الطلاب وتضعهم في موقف الحائر المتسائل.
4 - إحداث تغييرات ملحوظة في الظروف المادية بغرفة الصف.
* ثانيًا: المحافظة على استمرار انتباه التلاميذ للدرس على مدار الحصة ومن أكثر الطرق جدوى في ذلك:
1 - تنوع الأنشطة التعليمية التعلمية.
2 - تنوع الوسائل الحسية للإدراك وخاصة ما يتعلق منها بحواس السمع والبصر واللمس.
3 - استخدام المعلم للتلميحات غير اللفظية مثل الإشارات والحركات البدنية وتغيير نغمة الصوت.
4 - حركة المعلم داخل غرفة الصف مع مراعاة أن يكون التحرك وظيفيًا يساعده في تركيز انتباه التلاميذ على النشاط التعليمي الجاري.
5 - تجنب السلوك المشتت للانتباه كالإكثار من طرق الطاولة بالقلم أو المسطرة أو التحرك على  
       نحو سريع ومتلاحق أو الصوت المرتفع والصراخ.


* ثالثًا: إشراك الطلاب في نشاطات الدرس ومن أكثر الطرق مساعدة في ذلك ما يلي:---
Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven 

1 - إشراك الطلاب في تحديد الأهداف التعليمية وفي اختيار النشاطات التي تحققها لأن ذلك يؤدي إلى حفزهم للإسهام في هذه النشاطات بحماس.
2 - استخدام أسلوب تمثيل الأدوار بإتاحة الفرص أمام الطلاب ليقوموا بتمثيل بعض المواقف.
3 - تقسيم الصف إلى فرق صغيرة مع تعريف كل فرقة بالأهداف التي من أجلها يعملون معًا وبالنشاطات التي يجب عليهم أن يمارسوها لتحقيق تلك الأهداف.
4 - إثارة أنواع مختلفة من الأسئلة وخاصة الأسئلة التي تتطلب التفكير وتقديم الآراء.
5 - إتاحة الفرصة للطلاب بالمناقشة الصفية أكبر من إتاحتها للمعلم.
6 - مراعاة الفروق الفردية بين التلاميذ من خلال التنويع في مستويات الأنشطة التعليمية حتى يجد كل واحد منهم فرصة للإسهام الناجح في الموقف التعليمي.

* رابعًا: تعزيز إنجازات الطلاب ومن الطرق المساعدة في ذلك ما يلي :------
Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven 

1. استخدام التعزيز الإيجابي سواء كان لفظيا أو غير لفظي ويتمثل التعزيز الإيجابي اللفظي في استخدام معايير الموافقة أو الإعجاب مثل أحسنت ،ممتاز،ونحو ذلك، أما التعزيز الإيجابي غير اللفظي فيكون عن طريق الابتسامة أو استخدام تعبيرات الوجه لإبداء الاهتمام.
2. تزويد الطلاب بمعلومات عن مدى التقدم الذي يحرزونه نحو بلوغ الأهداف المرجوّة مما يساعدهم في اكتشاف جوانب العمل الذي تحتاج إلى جهد إضافي منهم.
Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven  Like a Star @ heaven

محمد أبو المجد
farao


Arrow
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elmgd-site.yoo7.com
 
أهمية الدوافع في التعلم المدرسي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Elmgd Site for all :: الفئة الثانية :: علم النفس-
انتقل الى: